نصائح تقنية

أشهر طرق ربح المال من الإنترنت

الإنترنت يعتبر من أهم مقومات الحياة العصرية ,حيث أنه يؤثر في الكثير من جوانب الحياة ,من تعليم طب والإقتصاد العالمي كذلك, كذلك عدد مستخدمي الإنترنت يشهد تزايدا كبيرا خاصة في المنطقة العربية ,مما يخلق فرص جيدة للاستثمار في السوق العربية, حتى الشركات العالمية إلتقطت هذه الإشارة وبدأت في الدخول بقوة في السوق العربية.

التجارة الإلكترونية في العالم العربي

حسب موقع الجزيرة نت نقلا عن الرئيس التنفيذي لشركة “سوق.كوم مصر” للتجارة الإلكترونية عمر الصاحي إن عدد مستخدمي مواقع التجارة الإلكترونية في دولة مصر يقارب 15 مليون مستخدم، وإن حجم هذا القطاع سيبلغ 1.3 مليار دولار.

أيضا حسب بوابة الدفع الإلكتروني بيفورت فالمملكة العربية السعودية قد بلغ فيها حجم سوق التجارة الإلكترونية العام الماضي “2015”  2.25 مليار دولار مرتفعاً عن سابقه 1.5 مليار دولار.  وكان حجم سوق الخطوط الجوية 2.67 مليار دولار بينما بلغ حجم سوق السفر بشكل عام 1.55 مليار دولار ,والارتفاع أيضا شمل سوق الترفيه حيث ارتفع بنسبة جيدة ,المصدر .

هذه أمثلة بسيطة عن النمو الكبير في حجم التجارة الإلكترونية العربية ,وهذا النمو يشمل أغلب الدول في المنطقة.

كيف يمكن للأشخاص الربح من الأنترنت

الربح من الإنترنت ليس حكرا على الشركات ,فحتى الأفراد يمكنهم ولوج هذا العالم والربح منه,فكما في العلم الحقيقي طرق للربح كالتجارة والوظيفة ,لاكن هذا ليس أمرا سهلا فأنت تحتاج للكثير من الصبر والإصرار ,وأيضا تحتاج لتعزيز مهاراتك التي ستوظفها في عملك على الأنترنت ,فنفس الشيء بالنسبة للعالم الإفتراضي,الأختلاف فقط في الأدوات وبعض المفاهيم, وهنا سنذكر لكم أهم الطرق التي يمكن للأفراد الاعتماد عليها لتحقيق أرباح من الإنترنت.

الربح من الإعلانات

من أشهر الطرق التي تتبع لتحقيق الأرباح وأكثرها من حيث العائد هي الإعلانات, وهي تعتبر نسبيا الأسهل ,فيكفي أن تكون لك منصة يزروها عدد من الناس تعرض لهم الإعلانات لتحقيق الأرباح عن طريق النقرات والمشاهدات,من أهم المنصات التي يمكنك استخدامها لعرض الإعلانات هي المواقع, فيكفي أن تمتلك موقع يكون عبارة عن مدونة أو منتدى  تقوم بعرض الإعلانات عبره ,طبعا كلما كان عدد زوار موقعك كلما كانت الأرباح مرتفعة , نسبة الأرباح لاتتأثر فقط بعدد الزوار ,بل أيضا بنوعية الزوار ,فمثلا الزوار من الدول الغنية حيث ثقافة الشراء من الأنترنت منتشرة بكثرة,يكون عائد عرض الإعلانات عليهم مرتفعا نوعا ما  ,والعلاقة هنا أن الشركات هناك تصرف مبالغ كبيرة على الإعلانات مما يؤثر بشكل مبارشر على سعر النقرة والربح من الظهور, الجيد هنا أن تقافة الشراء من الأنترنت في العالم العالم العربي تزداد بشكل كبير,وهذا ما أشرت له في البداية.

لعرض الإعلانات في موقعك هناك عدة طرق منها التواصل مع المعلنين بشكل مباشر أو عرضها عبر وسيط بينك كصاحب موقع وبين المعلن ,من أبرز الشركات التي تقدم هذه الخدمة هي شركة جوجل وتحديدا خدمتها الخاصة بالناشرين جوجل أدسنس, أيضا توجد شركة عربية رائدة وهي شركة حسوب التي تقدم عدة حلول في هذا المجال.

أيضا من المنصات التي يمكنك الإعتماد عليها في عرض الاعلانات والربح منها ,لديك مواقع الفيديو وأشهرها وأكثرها فاعلية هو موقع اليوتيوب العالمي,حيث يمكنك من رفع مقاطع مصورة وتحقيق عوائد مالية عن طريق عرضها على الجمهور الخاص بك ,والعوامل التي تأثر على الأرباح في يوتيوب هي تقريبا نفسها التي تأثر على المواقع,لكن يجب الحرص على عدم انتهاك حقوق النشر لأن يوتيوب صارمة بخصوص هذا الأمر ,وانتهاك حقوق الملكية قد يأدي إلى إغلاق قناتك بالتالي يجب عدم التهاون بخصوص هذا الأمر.

أيضا تطبيقات الهواتف الذكية تعتبر وسيلة فعالة للربح من الإعلانات,فيكفي برمجة تطبيق أو التعديل على تطبيق جاهز ,وعرض الإعلانات عبره ,طبعا يجب أن تقوم بترويج هذا التطبيق ليحصل على عدد تحميلات جيد ,فكلما ارتفع عدد المستخدمين ارتفعت الأرباح.

التسويق بالعمولة

وهو من أساليب الربح المعروفة ,وهي أن تقوم بتسويق خدمة أو بضاعة وكل مبيعة أو اشتراك يقوم به الشحص المستهدف تحصل على عمولة وهي مقابل مادي طبعا, هذه العملية ببساطة تتم عن طريق أخد رابط يؤدي إلى السلعة أو الخدمة التي يجب أن تروجها ,طبعا هذا الرابط ليس الهدف منه الإشارة إلى السلعة والخدمة فقط بل هو رابط مميز يحتوي على مايسمى “Tracking ID” وهو معرف يمكن صاحب السلعة من معرفة أن من إشترى السلعة أو الخدمة جاء عبرك ,بالتالي إثبات أحقيتك بالعمولة.

marketing

بيع الخدمات

بيع الخدمات هو أيضا من الوسائل المشهورة ,حيث يمكنك من ربح المال عن طريق تقديم خدمة معينة ,لايوجد نوع محدد من الخدمات التي يمكنك الإعتماد عليها, فإن كنت مصمما يمكنك تقديم تصاميم تحث الطلب للزبائن ,وإن كنت مترجما يمكنك ترجمة المقالات بمقابل , أيضا البرمجة من المجالات المربحة كذلك.

  • للربح من التصميم هناك عدة مواقع أشهرها عربيا موقع خمسات للخدمات المصغرة,ومن المواقع العالمية هو موقع 99designs .
  • بالنسبة للبرمجة يمكنك الإعتماد على موقع codecanyon  يمكنك برمجة السكربتات والإضافات وبيعها عبر هذا المتجر ,في حالة كنت لاتريد بيع منتجاتك البرمجية الخاصة والاكتفاء بتقديم الخدمات فقط يمكنك الإعتماد على موقع مستقل وهو منصة عربية للعمل الحر طبعا هو ليس خاصا بالبرمجة بل يشمل عدة مجالات منها التصميم التدوين والكثير.
  • الربح من التدوين والترجمة,أيضا من أبرز الوسائل المتوفرة ,حيث تستطيع تقديم خدماتك في الكثير من المواقع ,عبر التواصل مع المواقع بشكل مباشر وإخبارهم بأنك مدون أو مترجم يمكنك أن تترجم لهم المقالات التي تتوافق مع تخصص المواقع الذي تقدمت لها أكانت موقع تقنية أو مواقع إخبارية مثلا, في حالة كنت لا تفضل التواصل المباشر يمكنك الاعتماد على وسيط مثل موقع مستقل أو خمسات.

الربح من التصميم

رغم أن الربح من خلال التصميم قد يندرج ضمن الخدمات لكنه يبقى من أهم مصادر الربح مما يحتاج للحديث عنه بشكل منفصل, خدمات التصميم مطلوبة بشكل كبير وهذا الطلب يتزايد بشكل مستمر ,ستجد أن الأفراض والشركات يبحثون عن هذا النوع من الخدمات من خلال مواقع العمل الحر, أصحاب المواقع والتطبيقات يحتاجون لمصممين لتحسين مواقعهم وخدماتهم ,بل حتى أصحاب الصفحات الكبيرة في فيسبوك يسعون لتحسين هذه الصفخات عن طريق تصميم غلاف جديد أو ابتكار ثيم جديد على شكل صفحات مثل هل تعلم وغريبة, بالتالي لا يجب أن كمصمم أن تركز على مكان واحد لتسويق خدماتك.

 

طرق الربح من الأنترنت لاتقتصر على ما ذكر ,فالأفكار  كثيرة وهذه ماهي إلى مقدمة للمبتدئين من أجل إرشادهم إلى الطريق الذي يناسبهم أكنت مصمما مبرمجا أو مدون,فيمكنك استغلال مهاراتك لتحقيق دخل مادي من هذا العالم الافتراضي الواسع.