ترفيه

سبب إنتشار ما يسمى بالألعاب الشيطانية

حسنا إن كنت هنا لأن لديك شك في صحة هذه الألعاب ,فهذا جيد فالشك أول خطوة لمعرفة حقيقة هذه الألعاب ,أنها مجرد ألعاب عادية ولا علاقة للشياطين والسحر بالأمر من قريب أو بعيد ,سوى إن كان الشياطين يتوفرون على مطوري ألعاب من أجل إختراق عالم البشر والسيطرة عليه.

فعلا تخيل مجموعة من الشياطين يقومون باجتماع من أجل التوصل لخطة بهدف السيطرة على عالم البشر ,وقام أحدهم باقتراح فكرة برمجة لعبة شيطانية تقوم بطريقة ما ببث تعاويذ من أجل السيطرة على عقول البشر, قد يكون هذا مناسبا ليكون قصة فيلم ما. لكن الحقيقة غير هذا.

تعرف أيضا من خلال هذه المقالة على الفرق بين المانجا والأنمي

عبارة لعبة شيطانية غير مستهلكة حتى الآن

وهنا أقصد عند إستخدامها للتسويق للألعاب ,فمازالت هذه العبارة لها رصيدها من الغموض والفضول ,رغم أنها تستخدم من سنوات ربما في الغرب كانت تستخدم مند مدة طويلة, لكن بالنسبة للعالم العربي فالأمر جديد نسبيا, رغم ذلك سيأتي الوقت لتفقد هذه العبارة بريقها وتصبح مبتذلة ,كما هو الحال مع لعبة Flappy Bird والتي أصبحت في مرحلة ما رمزا للتطبيق الناجح ,فأصبح مطورو الألعاب يستخدمون كلمة Flappy مع أي كلمة أخرى وهاهو تطبيق ناجح ,لكن في النهاية ثم استهلاك تلك الكلمة “السحرية” وهذا ما سيحدث مع هذه الألعاب الشيطانية المزعومة.

أصحاب قنوات اليوتيوب

تابعت موضوع الألعاب السحرية ,والذي لاحظته أن من أسباب نجاح هذه النوعية من الألعاب ,والنجاح هنا هو عدد التحميلات طبعا ,هو أن أصحاب هذه القنوات الكبيرة قاموا بالحديث عن هذه الألعاب والترويج لها ,طبعا ليس حبا في هذه الألعاب أو أنها مميزة ,بل السبب هو نفس السبب الذي يدفع مطوري هذه الألعاب لاستخدام عبارة شيطانية ,فإذا كان هدف مطور اللعبة هو الحصول على أكبر عدد من التحميلات ,فهدف صاحب القناة هو الحصول على أكبر عدد من المشاهدات, عن طريق الحديث في قناته عن هذا الموضوع الغريب والمثير ,بالتالي يحدث هنا نوع من المصالح المشتركة.

خلاصة

لا أعتقد أن هذا الموضوع يستحق عدد أكبر من هذه الأسطر ,فهو بسيط للغاية فالأمر يتعلق بحيلة تسويقية ,وأن هناك عبارة “سحرية” لم تستهلك بعد ,لهذا ترى المطورين يستهلكونها بشكل جنوني واستنزافها ,بالتالي عندما يتم استنزافها سنعود للواقع ,في انتظار عبارة أخرى لم تستهلك بعد وهكذا.