لا شك أن أكثر المجالات المتعلقة بالتقنية إنتشارا هو مجال تطوير تطبيقات الهواتف الذكية ,هذا الإزدهار يتناسب مع الثورة التي تشهدها الهواتف الذكية ,مما خلق فرص كثيرة أمام مطوري تطبيقات الهواتف الذكية ,وتشجيعهم على دخول هذا المجال وتحقيق الكثير من النجاحات.

الذي يسهل الأمر أكثر على المطور هذه المهمة هو أن هناك الكثير من الخيارات للبدء في بناء أول تطبيق ,كما أن الحصول على التقنية ليس صعبا مع الالاف من المصادر التعليمية المتنوعة, كما أن تعدد المنصات يعطي حرية أكبر في الإختيار خاصة بين المنصات الأكثر انتشارا وهي أندرويد و IOS و بدرجة أقل ويندوز فون, فما هي لغات البرمجة المستخدمة في هذه المنصات.

تطوير تطبيقات أندرويد

باعتبار أن أندرويد هو المهيمن على قطاع الهواتف الذكية ,وأيضا باعتبار نشر تطبيق في متجر جوجل بلاي أمر سهل ,فهذا يجعل منه المقصد الأول من أجل البدء, خاصة أن المنافسة كبيرة في هذه المنصة وأيضا الفرص كبيرة والتنوع في الأجهزة التي تدعم هذا النظام يجعله الخيار الأفضل ,بالإضافة إلى أن طرق الربح من تطبيقات أندرويد سهلة للغاية ,فقط قم بتطوير تطبيق يوفر خدمة أو لعبة وقم بتسويقها من أجل تحقيق النجاحات ,وهذه أبسط الطرق هذا بالإضافة إلى توجه أغلب الشركات أكانت الكبيرة أو الغيرة على دخول مجال تطبيقات الهواتف الذكية و أول منصة يركزون عليها هي أندرويد.

لغة Java

بشكل إفتراضي فإن اللغة الأساسية لبرمجة تطبيقات أندرويد هو لغة جافا ,هذا لما توفره اللغة من قدرة على تطوير جميع أنواع التطبيقات التي قد تتخيلها ,ومهما كانت ضخمة, كما أنه عند التطوير بلغة جافا في أندرويد فمن السهل الحصول على الدعم الفني.

والسبب بسيط للغاية فالتطوير بهذه اللغة على منصة Android Studio مستمر مند سنوات ,أي أن أغلب المشاكل التي قد تواجهك فاحتمال كبير أن أحدا غيرك طرح سؤال عنها ,بالتالي بحث بسيط تستطيع من خلاله إيجاد حل لكل المشاكل التي قد تواجهك.

لغة Kotlin

لغة البرمجة كوتلين هذا القادم الجديد لمجال تطوير التطبيقات ,والذي لقي ترحيبا من مجتمع المطورين لعدة أسباب ,أهمها أن كوتلين تتميز بالبساطة حيث يسهل قراءة شفراتها كما أن الأكواد المكتوبة تكون أقل مما يمكنك من فعل الكثير بالقليل من الكود فقط.

بالإضافة لكل هذا فهي تعتبر لغة من الصنف الأول لتطوير تطبيقات أندرويد ,أي أنها مدعومة بشكل رسمي ,والعدد الكبير من المطورين الذي تبناها ساعد على تقويتها وجعلها وسيلة موتوقة وصلبة ,هذا بالإضافة إلى أن شركة JetBrains وإن كنت قديما في مجال البرمجة ستعرف أن هذه الشركة من أقوى الشركات المتخصصة بتطوير الأدوات الخاصة بالمطورين.

تطبيقات IOS

في الأيفون هناك فلسفة مختلفة لتطوير التطبيقات حيث يجب توفر مجموعة من الشروط ,منها التوفر على جهاز ماك ,طبعا يمكنك بطرق ما تطوير تطبيقات IOS على حواسيب غير الماك لكن الأمر يحتاج للكثير من الاعدادات وهي طرق غير مجدية على الإطلاق.

رغم ذلك يعتبر تطوير تطبيقات أيفون على جهاز ماك تجربة فريدة للغاية.

لغة Objective-C

وهي اللغة الرسمية لتطوير التطبيقات على أنظمة الماك و ال IOS وهي لغة قوية مبنية على لغة C لكن بإمكانيات متقدمة.

لغة Swift

وهي تعتبر لغة المستقبل عندما يتعلق الأمر بتطوير تطبيقات IOS ,لغة مبنية على التقنيات الحديثة ,تتميز بسهولة الفهم والقراءة والكتابة أيضا ,تم إصدارها سنة 2014 وسرعان ما حصلت على شهرة واسعة ودعم من مجتمع المطورين.

وهذه الشهرة والانتشار ازدادت بعد جعلها مفتوحة المصدر ,مما فتح المجال لاستخدامها على نطاق واسع في مجموعة من الأنظمة وتطوير مختلف البرمجيات منها برامج سطح المكتب.

تطبيقات ويندوز فون

بلا شك نظام التشغيل ويندوز المخصص للحواسب هو الأول عالميا ,لكن هذه الصدارة لم تنتقل إلى ويندوز فون رغم الجهود التي بذلتها وتبدلها مايكروسوفت من أجل الدفع به للمقدمة والحصول على حصة معتبرة من قطاع تطبيقات الهواتف الذكية ,لكن ويندوز فون يجد أمامه معادلة صعبة فيها أندرويد و IOS.

رغم ذلك فإن تطوير تطبيقات ويندوز فون يوفر تجربة فريدة مع حزمة من الأدوات التطويرة المتقدمة التي توفرها مايكروسوفت للمطورين.

لغة C#

طبعا لغة C# هي المخصصة لتطوير تطبيقات ويندوز فون عبر منصة Visual Studio ,ومن سبق له التعامل مع هذه اللغة القوية والجميلة ,وكيف أنها تستخدم لتطوير المواقع وبرامج سطح المكتب وحتى الألعاب ,وهي بالتالي فهي بلا شك من أقوى لغات البرمجة الموجودة حاليا.

التطبيقات المتعددة المنصات

هل تعلم أنك تستطيع تطوير تطبيق واحد وجعله يعمل على جميع أنظمة الهواتف الذكية التي تم الإشارة لها ,هذه التقنية التي ما تزال تحصل على شهرة متواصلة وتتزايد وتيرة إستخدامها لما توفره من إمكانية تطوير تطبيقات بسرعة كبيرة.

لغة JavaScript

كلمة السر هنا هي لغة جافا سكريبت التي يمكنك بالاعتماد على مجموعة من أطر العمل ,بناء تطبيقات الهواتف الذكية التي لا تختلف التطبيقات المبنية باللغات الإفتراضية من جافا وسويفت.

من أطر العمل الشهيرة المخصصة لهذا الغرض ستجد Ionic و React Native.

طبعا أطر العمل هذه ليست كافية بل تحتاج لبيئة مثل cordova حتى يتمكن التطبيق من الوصول إلى عتاد الهاتف الذكي مثل الكاميرا و GPS و المايكروفون وغيرها من مكونات الهاتف الذكي, في الحقيقة تطوير هذا النوع من التطبيقات يعتبر أفضل خيار , لأن لغة جافا سركيبت تعتبر من أسهل لغات البرمجة ,وهنا يمكنك الإعتماد على لغة واحدة من أجل فعل الكثير مثل تطوير المواقع وتطبيقات الهواتف الذكية وحتى تطبيقات سطح المكتب.

ربما العيب الوحيد في التطبيقات المتعددة المنصات هو أنها لا تمكن من تطوير التطبيقات المعقدة ,لأن هذا النوع يتطلب إمكانيات لا تتوفر إلى في لغات كبيرة مثل جافا ,رغم ذلك فإنها تستطيع التعامل مع أنواع التطبيقات المعروفة.

نُشر بواسطة عبد الله نجاوي

مطور ويب ومدون تقني مهتم بالبرمجيات مفتوحة المصدر, مؤسس مدونة جينات المهوس .