عندما يتعلق بالكتابة في مواقع الإنترنت وخصوصا المواقع الإخبارية والمدونات فهناك مجموعة من القواعد التي يجب مراعاتها من أجل جعل هذا المقال أو المحتوى مناسب ومعد للتميز في نتائج البحث.

هذا مايعرف بقواعد الكتابة التي تراعي قدر الإمكان ال SEO  وهي مجموعة من الممارسات التي ينصح باتباعها عند تحرير المقالات.

نظرة على السيو في السنوات الأخيرة

السيو أو ما يعرف بـ تحسين المواقع لمحركات البحث ،وإن علمنا أن قطاع محركات البحث تحتكره جوجل ،فل نغير الوصف لتحسين الموقع ليناسب معايير جوجل،لا يختلف أصحاب المواقع ممن يملكون خبرة طويلة أن SEO منذ 5 أو 10 سنوات ليس كما هو الأن فهناك الكثير من التغييرات الجذرية.

سابقا كان من السهل تصدر النتائج فقط باتباع بعض الأساليب التي يمكن وصفها بالملتوية وغير المتعوب عليها ،مثل حشو المحتوى بالكلمات المفتاحية من أجل تحقيق أفضل النتائج ،أو بناء عدد هائل من الروابط الخلفية من أجل الصعود بسرعة إلى المقدمة ،حتى لو كان المحتوى رديء ،لكن الأمر اختلف الأن مع حزمة من التحديثات التي قامت جوجل بإطلاقها من أجل الحد من المحتوى الغير مناسب والتي أثرت على ملايين المواقع ممن ظلوا سنوات يتبعون الأساليب الملتوية.

فرصة لصناع المحتوى العالي الجودة

إن كانت تحديثات جوجل أدت إلى تدمير الكثير من المواقع ،فهي بالمقابل ساعدت الكثير من المواقع الصغيرة التي تقدم محتوى جيد ،ولا تملك الموارد الكافية من أجل التسويق وبناء الروابط.

فيكفي أن تقوم بالحرص على كتابة مقالات أصلية وذات جودة عالية ،وسيقوم محرك البحث جوجل بالقيام بالباقي ،رغم ذلك من الجيد معرفة بعض الأمور والتقنيات التي ستساعدك على التقدم أكثر في الترتيب.

طول المقالة

من الأمور المهمة هي طول المقالة ،وهنا يقصد عدد الكلمات فكلما كان عدد الكلمات كبيرا كان هذا دليلا على أن المحتوى غني بالمعلومات،فغالبا المقالات التي تتصدر هي مقالات تفصيلية تعالج جوانب كثيرة في الموضوع المطروح, ليس هناك عدد محدد من الكلمات يجب الإلتزام به ،لنقل مثلا أن عدد بين 500 و 750 كلمة يعتبر عدد جيد.

لكن هل هذا يعني أن جميع المقالات في موقعي يجب أن تكون بهذا الطول أو أكثر ؟ طبعا لا فيمكن استخدام عدد أقل لكن من الجيد لموقعك أن يتوفر على مقالات طويلة فهذا الأمر جيد بالنسبة للمواضيع بصفة خاصة وينعكس إيجابا على تصنيف الموقع ككل.

توزيع العناوين

العناوين هي تلك الوسوم التي تبدأ من H1 إلى H6 وهدفها هو تنسيق النص ،والفصل بين الفقرات ووضعها على شكل عناوين بين الفقرات.

فمثلا لو كنت ستكتب موضوع حول التغدية ،وكان هذا الموضوع يحتاج ثلاث فقرات أساسية فمن الجيد إعطاء كل فقرة عنوان وإضافة وسوم ك H2 أو H3  من أجل إضافة تنسيق جميل للنص.

كذلك عند استخدام هذه الوسوم فإنك تخبر جوجل أن تلك عناوين أساسية بالتالي يستخدمها من أجل تقييم الموضوع بشكل جيد،وينصح استخدام الكلمات المفتاحية المرتبطة بالموضوع  في هذه العناوين.

قاعدة أخرى وهي أنه يجب استخدام وسم H1 واحد في كل صفحة والحرص على عدم تكراره.

كما تلاحظ قمت في هذا المثال باستخدام H3 للفصل بين الفقرات الأساسية ,يمكنك طبعا إستخدام العدد الذي تريد حسب الحاجة ,أما بالنسبة ل H1 فإن كنت تستخدم ووردبريس أو أغلب نظم إدارة المحتوى فأنت است في حاجة لتحديده ,لأن العنوان فعلا يكون على شكل H1.

توزيع الكلمات المفتاحية

معرفة توزيع الكلمات المفتاحية بطريقة تحترم أولا عقل القاريء ،أي ليس حشوا فارغ  من المعنى ،وأيضا استخدامها في بداية ووسط ونهاية المقالة يعتبر من الأمور التي تساهم في تحسين جودة المقال، لكن لا يجب المبالغة في تكرار الكلمات لا تفريط ولا إفراط.

إستخدام الصور

طبعا الصور من العوامل الأساسية التي تقوي المحتوى وتساهم في إيصال الفكرة والمفهوم بشكل واضح،لكن هناك بعض القواعد التي يجب احترامها.

فمثلا لا يجب إستخدام أي صورة ،بل ينصح الحرص على معرفة مصدر الصورة وهل هي مقيدة بحقوق الملكية ،لأن استخدام هذه المواد بدون احترام حقوق ملاكها يساهم في إضعاف تصنيف مقالاتك وربما موقعك ككل.

في حين أنه مثلا لو استخدمت صور من تصويرك فهذا سيكون ممتازا ويعطي نتائج قوية.

لكن هذا الأمر صعب لأن هذه العملية تحتاج للكثير من الموارد التي يصعب على الأغلبية تحملها ،في المقابل هناك المواقع التي تقدم صور بدون حقوق حيث يمكنك استخدامها بكل حرية .

الروابط الداخلية

الربط الداخلي للمواضيع مازال من الأمور المهمة التي تؤثر على ترتيب المواضيع ,ما يقصد بالربط الداخلي للمواضيع هو ببساطة الإشارة في مقالاتك إلى مقالات أخرى داخل موقعك.

مثلا كتبت موضوع عن فوائد المشي ,وقمت بعدها بكتابة موضوع جديد يتحدث عن أهمية شرب الماء ,بلا شك ستجد علاقة بين المشي وشرب الماء ,عندها يمكنك الإشارة للموضوع الأول بهذه الطريقة “تعرف أيضا على دور المشي في إنقاص الوزن” وتقوم بتضمين الرابط الخاص بالموضوع الأول.

خلاصة مهمة

في النهاية ستكتشف أن كل هذه الخطوات تؤدي إلى نتيجة واحدة جوهرية ,وهي إفادة القارئ وتقديم محتوى عالي الجودة ومنسق بشكل جيد يسهل القراءة والإستفادة منه ,وهذا ما تهتم به جوجل ,فحتى لو لم تكن تعلم شيئا عن قواعد SEO لكن تهتم بإفادة القارئ فسيحصل موقعك على نتائج طيبة في محركات البحث.

التعليقات مغلقة

يمكنك الإطلاع على هذا

مخاطر وسلبيات إنستقرام

ربما يمكن وصف تطبيق إنستقرام بأنه تطبيق الشباب والمراهقين الأول ,وهناك الكثير من الأسباب ا…