ربما من الطبيعي أن لا يهتم الكثير من الناس بالاقتصاد بشكل عام , و المفاهيم الإقتصادية بشكل خاص , خصوصا أن هذه المواضيع هي من إختصاص الدارسين في كليات الإقتصاد والمتخصصين , وهي غالبا تناقش في الكتب أو الصحف وفي البرامج التلفزيونية التي تحاول أن تسلط الضوء على بعض الأزمات الإقتصادية في بعض الدول ,أو لتفسير النمو والازدهار في دول أخرى , لكن في بعض الأحيان عندما تعصف بعض الأزمات في دولة من الدول ,هنا تبرز بعض المفاهيم وأشهرها التضخم.

ماهو التضخم

وهذا ما يحاول الكاتب التطرق له في الكتاب مستخدما سياقات تاريخية كان لها أثر في الإقتصاد , ليس هناك ربما تعريف موحد لماهو التضخم , وهذا ما يسلط عليه الكاتب الضوء مبرزا بعض التفسيرات المختلفة , فهناك من يقول أن التضخم أو Inflation هو كثرة النقود فقط ,ومنهم من يقول أنه الكثرة في النقود والأثمان ,والبعض يصفه بأنه زيادة في المقدرة الشرائية وهو ما اعتبره الأقرب للصحيح , غير أنه يوضح الفارق بين هذه المعطيات والمؤشرات وبين حصول التضخم كواقع.

حيث يوضح الشروط التي تؤدي إلى حدوث الضخم ,فمثلا لا يكفي أن تكون هناك وفرة في النقود لكي نقول أن هناك تضخم ,بل يجب أن يصاحب الأمر ندرة في السلع المعروضة للبيع في البلد , حيث أن كثرة النقود مع كثرة السلع فهذا لايعتبر تضخم على الإطلاق ,وهنا يجب الأخذ بعين الاعتبار جميع الجوانب حتى يمكن إصدار حكم صحيح.

أبسط كتب الإقتصاد

يوضح الكاتب  زكريا مهران وهو خبير مالي مصري بطريقة بسيطة للغاية , التوازن الذي يجب أن يحصل بين المال المعروض ,وكيف أنه يجب أن يتحكم به بطريقة حكيمة ,بحيث أن لايكون قليل مما يشكل ضيق بالنسبة للناس , وأن لايكون كثير بحيث يؤدي إلى ارتفاع الأثمان بالتالي حصول التضخم, المميز أيضا هو أن الكاتب يقوم بتقديم المصطلحات الإقتصادية باللغة العربية بالإضافة إلى المقابل باللغة الإنجليزية ,مما يوفر لك إمكانية فهم تلك المصطلحات وتوظيفها لفهم بعض الأزمات الإقتصادية العالمية ,أكانت التي تأتي تغطيتها في الصحف أو القنوات العالمية.

الكاتب يحافظ على التوازن بين الطرح العلمي الرزين وبين البساطة اللغة التي من شأنها جعل الكتاب سهل في الفهم ,وهو أسلوب قلما تجده في الكتب التي تناقش مثل هذه المواضيع المتخصصة والعلمية,وهذه البساطة ستساعد من ليس لديهم خلفية في الإقتصاد في فهم بعض المفاهيم المهمة ,وهذا من شأنه أن يجعل هذه المفاهيم الصحيحة شائعة أكثر بين الناس , وهو ما سيكون له فوائد كبيرة على الأفراد والمجتمع ,مما يمكن من تكوين سلوك اقتصادي صحي , أيضا سيقطع الطريق أمام الأخبار الزائفة والشائعات التي تنتشر من وقت لآخر ,وليس هناك من سلاح لمواجهتها غير المعرفة.

الأجمل أيضا في الكتاب أنه يسلط الضوء على بعض الأزمات الإقتصادية في فترات زمنية وتاريخية مختلفة من أجل دراستها واستخراج بعض الإستنتاجات ,مثل أزمة أثينا قبل الميلاد أو عند الإغريق ,وهذا يوضح أن المشاكل المتعلقة بالإقتصاد غير مرتبطة فقط بوقتنا الحاضر , بل هي قديمة , صحيح أن الأزمات الحالية قد تكون أكثر تعقيدا , لكن هذا لايعني أنها الوحيدة.

اترك تعليق

avatar
  الإشتراك  
نبّهني عن

يمكنك الإطلاع على هذا

كتاب أصول البحث العلمي للكاتب أحمد عبد المنعم حسن

البحث العلمي والقيام بالبحوث العلمية في شتى المجالات ليس بالأمر السهل ,بل يحتاج الأمر لكثي…